لاضطراب ثنائي القطب الاسباب والاعراض

لاضطراب ثنائي القطب الاسباب والاعراض

09-09-2020
Hanan Ramadan

يعد الاضطراب ثنائي القطب من ابرز الامراض النفسية التي تصيب الانسان في زمننا هذا وكان يسمى فيما قبل بالاكتئاب الهوسي وهو عبارة عن اضطرابات وتقلبات عاطفية يمر بها الانسان وعادة ما تكون هذه التقلبات مفرطة وشديدة وتتضمن هذه الاضطرابات بين طياتها اما ارتفاعات حادة في التقلبات المزاجية والعاطفية او انخفاض واكتئاب في العاطفة وعادة مايتم الكشف عن اصابة الشخص بالمرض في عمر صغير سواء اكان في المراهقة او في العشرينات من العمر ولهذا المرض انواع منها : اضطراب ثنائي القطب من النوع الاول ، الاضطراب ثنائي القطب من النوع الثاني ، اضطراب دوروية المزاج، انواع اخرى ولا تختلف هذه الانواع اختلافا كبيرا بل ان الاختلاف بينها يتركز في التشخيص كما ان هناك فروقا صغيرة بين هذه الانواع فقط اما عن الاعراض التي تظهر على مريض الاضطراب ثنائي القطب فهي كما يلي:

1 . يصاب المرضى بنوبات الهوس والهوس الخفيف الذي تكون شدته اقل عادة ولكن المريض في كل الاحوال تظهر عليه اعراض الهوس ولكنها متفاوتة من مريض الى اخر ومن هذه الاعراض:

_ تسارع في الافكار

_ التشتت

_ انخفاض الحاجة الى النوم

_الشعور المبالغ فيه بالثقة بالنفس وغيرها من الاعراض

2 . الاكتئاب الحاد ويأتي على شكل نوبات قد يظهر على المريض اعراضها كما يلي:

_ قلة او كثرة النوم

_ مزاج مكتئب وشخص حزين او حساسية مفرطة خاصة عند الاطفال

_ الملل او بطء في السلوك

_ التعب وفقدان الطاقة بالاضافة لاى التفكير بالانتحار او التخطيط له فعليا

اما الاسباب فما زال السبب الدقيق لهذه الحالة غير معروف للان ولكن هناك عاملان قد يساعدان في حدوث هذا المرض لدى شخص معين دون غيره وهي : الاسباب البيولوجية(اذ ان المصاب بهذا لامرض يصاب بتغيرات في عضوية الدماغ) واسباب وراثية ( فاذا كان احد الاقارب وخاصة الاقارب من الدرجة الاولى مصابا بالمرض فان هذا يزيد من فرص الاصابة به ) اما العلاج فان الاضطراب ثنائي القطب يبقى ملازما للمريض الا ان الاطباء يمكنهم السيطرة على الاعراض وخاصة التقلبات المزاجية والعاطفية التي تدفع الشخص للقيام بافعال غير محمودة العواقب بالادوية والعلاجات المتاحة

#اضطراب ثنائي القطب #اضطرابات نفسية #الامراض 


انشر التجربة

تجارب من تصنيف الصحة والدواء











اكتب تجربتك